كوبا – قريباً!

يفوح من جزيرة كوبا الفن النابض بالحياة والموسيقى وتتكوّن من عدّة أرخبيلات خلاّبة. انضمّت تسعة مواقع في كوبا إلى قائمة التراث العالمي لليونيسكو؛ أما سكانها فهم ذات الطبع الودّي والحار الذي يتناسب مع مناخها الإستوائي ودِفىء فنونها الملوّنة. إنه بلدٌ يُستَحقُّ استكشافه.

تنقسم الجزيرة إلى 15 مقاطعة وبلدية واحدة مميّزة”جزيرة جوفنتود أو جزيرة الشباب” (بالإسبانية Isla de la Juventud :). إنّ المناطق البارزة في كوبا فتضمّ: بينار ديل ريو ( بالإسبانية ( rural Piñar del Rio: حيث تساهم زراعة التبغ في نموّ الزخم الإقتصادي؛ سانتياغو دي كوبا ( بالإسبانيةSantiago de Cuba : ) هي ثاني أكبر مدينة في كوبا بعد العاصمة هافانا، التي كانت مرتعاً لغزو الألوان والتأثير الأفريقي – الكوبي ؛ ترينيداد المُستعمرة، هي مدينة نائمة، تُصنَّف كواحدة من مواقع التراث العالمي لليونيسكو، وتقع ما بين الجبال الشاهقة والبحار.

كثيراً ما يُقال عن زيارة كوبا أنها كالسفر عبر الزمن. في الواقع، إن تاريخها الفريد بالإضافة إلى تمركز السيارات الكلاسيكية والمباني المتآكلة، يُشكِّلون تجربة لا تُنتسى في هذا البلد الساحر مُخلِّفين ذكريات تبقى مطبوعة في ذهننا لمدّة طويلة.

إن العاصمة هافانا، هي جزيرة قديمة جدّاً وحديثة في الوقت عينه و تتمتّع بسحر يفوق الوصف. كُثر يؤيِّدون وليس فقط سكانها، أن من يجهل جزيرة الهافانا، ليس لديه أيِّ فكرة عن كوبا.

هناك العديد من الأماكن التي تُميِّزها فعلى سبيل المثال: كاستيلو دي لوس رييس تريس ماغوس ديل مورو (بالإسبانية( Castillo de los Tres Reyes Magos del Morro : ، الآخر التابع للقوة الملكية، كاتيدرائية هافانا، إيل ماليكون هابانيرو أي السور البحري (بالإسبانية: ( El Malecón Habanero، مبنى الكابيتول وتمثال إيل كريستو دي هافانا ( بالإسبانية: ( El Cristo de La Habana.

المُقبلة والأنشطة التي سوف يُنظِّمها تطبيق كونسيرج ، فقط لكم، لتستمتعوا في زيارة كوبا إلى أقصى حدّ!